اتشرف في زيارتكم و ابداء رائيكم و ارجوا لكم الفائده و الاستمتاع في محتويات منتدى الفلك تاج العلوم
الفلكي
رائد مجيد
مدير المنتدى


,العقول مواهب و العلوم مكاسب,والفلك تاج العلوم و التنجيم جوهرة التاج
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الاخوه و الاخوات الكرام ... لمن يرغب منكم قراءة هيئة ميلاده ... عليه ارسال مايلي. 1- الاسم الذي يرغب الدخول به 2- مسقط راس الميلاد (الدوله - المحافظه) 3- تاريخ الميلاد(يوم-شهر-سنه) 4-ساعة الميلاد وسوف يصله تحليل كامل عن هيئة ميلاده انشاء الله تعالى. ملاحظه,,,, تهمل اي رساله لا تحمل المعلومات المطلوبه . تحياتي الكاشف بعلوم الفلك
مفاجئه...مفاجئه... مفاجئه اخواني و اخواتي اعضاء و زوار منتدى الفلك تاج العلوم ...الان اصبحت توقعات الابراج لسنة 2013 جاهزه للاخوه الاعضاء و الزوار في المنتدى وبأمكانكم الاطلاع عليها .....ان شاء الله تعالى ...
لمن يرغب ان يعمل هيئة مقارنه بينه و بين اي شخص ارجو ارسال المعلومات التاليه (الاسماء التي يرغب الدخول بها) تاريخ وساعة و مكان (الدوله و المحافظه)الميلاد لكلى الشخصين ... ونحن مستعدون لعمل هيئة مقارنه ... تحياتي الفلكي رائد مجيد
اخواني و اخواتي اعضاء و زوار منتدى الفلك تاج العلوم لقد تم ترقية العضو المشرف نضلامه الى رتبة مرتبة الشرف وهو اول من يمنح هذه المرتبه و ذلك تقديرأ لجهوده المبذوله في مساهماته و توضيحاته في صلب مواضيع علوم الفلك و التنجيم و نتمنى له الموفقيه والصعود في سلم مراتب هذه العلوم . بارك الله تعالى فيه و امده من فيض العلوم ... الفلكي رائد مجيد مدير المنتدى
الاخوه و الاخوات اعضاء و زوار منتدى الفلك تاج العلوم ... اود ان اشكر كل الاخوه الاعضاء لسؤالهم و اهتمامهم واقول لهم...لا يؤخرني عنكم و عن واجباتي الفلكيه الا الشديد القوى و الان و الحمد لله لقد عدت الازمه و سوف امارس و اجباتي في المنتدى و خصتت يوم الاحد و الخميس للاجابه عن الاسئله و ويوم الانثين لتحليل احكام هيئة الميلاد و الثلاثاءلعلوم تخت الرمل و الاربعاء للمناقشات الفلكيه و السبت للرد على الرسائل الوارده ... تحياتي الفلكي رائد مجيد مدير المنتدى
الاخوه و الاخوات اعضاء و زوار منتدى الفلك تاج العلوم يسرني ان اتقدم بأحر التهاني بمناسبة اعياد الميلاد و السنه الميلاديه 2013 و اتمنى لكم دوام الصحه و العافيه و تحقيق الاماني .... اخوكم الفلكي رائد مجيد ... مدير المنتدى
اخواني و اخواتي اعضاء و زوار منتدى الفلك تاج العلوم السلام عليكم و رحمة الله نعالى و بركاته... لقد تم ترقية الاخ العضو المميز الفلكي ابو مارك الخميسي الى مرتبة مدير ادارة المنتدى و ذلك لحرصه الشديد على المنتدى ولتوظيف افكاره المميزه لخدمه المنتدى...مما يجعل المنتدى في مقدمة المنتديات ... وعليه تكون له كافه صلاحيات الاداره... وندعوا له من الله العلي القدير بالتوفيق في هذه المهمه... وشكرا الفلكي رائد مجيد مدير المنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
برنامج الجفر اثنين الحب اورانوس الرمل الحكيم احكام الابراج البروج التنجيم الكوتشينه اوراق طالع شهور كتاب في الشيخ أحكام المال فلكيا اتصالات الكواكب دروس تحويل الحظ
المواضيع الأخيرة
» حال المال
الخميس يوليو 23, 2015 8:15 pm من طرف HUSHAM

»  التوقعات الفلكية لعام 2014 للفلكي رائد مجيد
الخميس يوليو 23, 2015 8:07 pm من طرف HUSHAM

» برج الحواء برج جديد حقيقة علمية أم مجرد خزعبلات الواشنطن بوست
الخميس يوليو 23, 2015 8:03 pm من طرف HUSHAM

» comment ouvrir et m'etriser son 3 oeil
الثلاثاء يوليو 07, 2015 12:35 am من طرف زائر

» قرائة الهيئة الفلاكية
الأحد يوليو 05, 2015 9:33 pm من طرف زائر

» برامج اللوتو
الثلاثاء يونيو 30, 2015 9:32 am من طرف zaza28

» المراةتريد زوجا صالحا
الإثنين يونيو 15, 2015 7:24 pm من طرف زائر

» توقعات علم الأرقام
الأربعاء مايو 13, 2015 7:45 pm من طرف الشيخ الرمال

» غرفة الكشف الساعي للمسائل
الإثنين مايو 11, 2015 6:40 am من طرف Najla

سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



المواضيع الأكثر شعبية
اوراق الكوتشينه و الحظ/ج2
كيف تربح الجوائز و اليانصيب باختيار أحسن وقت فلكيا
السحر العظيم كامل - عبد الفتاح الطوخي
تحليل الشخصيه من تاريخ يوم الميلاد
الغنى و الحظ فلكيا
احكام اشكال الرمل في البيوت
حساب الريم الغالب و المغلوب
الكوتشينه و دلالتها على الحظ /ج1
اوراق الكوتشينه و الحظ/ج3
زحل في البيوت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 492 بتاريخ الخميس ديسمبر 20, 2012 6:19 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 207 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هشام فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 792 مساهمة في هذا المنتدى في 432 موضوع
أفضل 10 فاتحي مواضيع
المدير
 
نضلامه
 
الزيداوي الروحاني
 
الشيخ الرمال
 
SAL123
 
منصور
 
وجدان
 
نعيمه
 
عاشقه الفلك
 
ورد اليمن
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المدير
 
نضلامه
 
منصور
 
الزيداوي الروحاني
 
وجدان
 
جاسم النعيمي
 
الشيخ الرمال
 
sara_nour
 
samira32
 
samara8
 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات
تصويت

شاطر | 
 

 مفاتيح المسائل وأسرارها كما نصّها القدماء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نضلامه
مرتبة شرف
مرتبة شرف
avatar

الثعبان
عدد المساهمات : 137
نقاط : 308
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 27/09/2012
العمر : 29
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: مفاتيح المسائل وأسرارها كما نصّها القدماء   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 9:32 pm

معرفة النظر في المسائل
اذا سئلت عن مسالة فاعرف الدرجة التي شرقت في تلك اللمحة واقم البيوت الاثني عشر بادق الحساب
ثم اقصد منها الى الدرجة التي وقعت في مركز ذلك البيت الذي يدل على الحاجة التي سئلت عنها فاقمها طالعا وصيرها هاديا ودليلا
وصير درجة القمر بموقعه من امكنة الطالع دليلا وبمكانه من طالع الحاجة هاديا
ثم انظر اولا الى مكان صاحب الطالع من امكنة طالع الحاجة وهل يناظره وكيف حاله ونظره وقريبا هو منه اوساقطا هو عنه وهل بين رب طالع المشرق و بين رب الحاجة مناظرة او اتصال وكيف حالها في ذاتها امسعودين ام منحوسين
فاقض بكون الحاجة وشرها وسرعة ذلك وتاخيره بان يسرع رب طالع الحاجة الى طالع المشرق او الى ربه او بلوغ الدور وهو على ما نصفه في مثالنا هذا
مثال ذلك اذا كان الطالع الحمل خمس درجات في مسئلة عن سفر وكان درجات السفر في القوس 5 درجات و38 دقيقة فكان ذلك طالع الحاجة وكان صاحب طالع المشرق المريخ في الاسد 29 درجة فنظرنا اين يقع 29 درجة من امكنة طالع الحاجة فوجدناه وقع في مكان السفر ووجدنا المشتري رب بيت الحاجة في السرطان 5 اجزاء فنظرنا اين يقع 5 درجات من السرطان من الحاجة الذي هو 5 كح من القوس فوجدناه وقع في درجات التاسع فقلنا ان المريخ رب برج طالع المشرق في مكان السفر من امكنة طالع الحاجة والمشتري رب طالع الحاجة مغربي من امكنة طالع الحاجة فحكمنا من غير نظر الدليل الاصغر يكون السفر ان شاء الله تعالى فاذا اردنا ان نعرف الوقت نظرنا اين يقع درجات السفر من طالع الحاجة
فوجدناه اذ كان الطالع القوس 5كح في كوكب ى كب من الاسد فقلنا اذا انتهى رب طالع المشرق او رب طالع الحاجة الى خمس درجات و38دقيقة من القوس او الى 5 درجات من الحمل والى 10 درجات و 22دقيقة من الاسد يكون هذا السفر باذن الله تعالى
واما الدليل الاصغر فهو القمر اذا نقل نور رب طالع المشرق الى رب طالع الحاجة او نور رب طالع الحاجة الى رب طالع المشرق كان السفر و الوقت فيه اذا انتهى كوكب من الكواكب الى هذه الدرجات فاعتبر هذا الباب واحفظه فانه باد صعب وعليه يدور القياس في مفاتيح قضاء المسايل
واعلم ان الدليل على جميع الامورهو القمر لقربه من الارض وشبه زيادته ونقصانه بما في العالم من النبات والحيوان الناشئ صغره حتى يكبر ثم انحطاطه حتى يفنى فاتخذه دليلا على جميع الحوايج ففي صحته صحة كل شيء وفساده فساد كل شيء
واعني بمعرفة حال كل الكواكب في اطوالها وعروضها لئلا يخفى عليك شيء من حالها فان لكل حالة من حالات الكواكب دلالة مخالفة لدلالة الحالة الاخرى ولكل ضرب من ضروب المناحس ضرب من دلالة الفساد مخالفة الاخرى فان المنحسة من الكسوف دليلة على الفساد والعناء والظلمة
وابطاء السير دليل على التاخير
والرجوع وهو دليل نقصان والتحير والتردية والاختلاط وفتح الامر وانه لا يتم
والهبوط في الجنوب دليل على الاختلاط وهو اشد من هبوط الشمال
والصعود دليل على الزيادة والرفعة والشمال افضل
وكون الكواكب في هبوطها دليل على الحبس والانحطاط
وكونه في وباله دليل على الكراهة للعمل والاغتمام والاغتراب
والكوكب المقيم دليل على التحيز في الامر
والنحوس مقابل ومجاسده كوكبه الكوكب دليل على التسليط عليه وعلى الدليل ومجاوزة من يودي وعلى الاسقام والامراض
والكوكب المنحوس يدل على العسر والتاكد في العمل
والكوكب اذا وعد وعده وهو راجع انجز وعده اذا استقام
واذا وعد وهو في وتد فاذا صار الى الحادي عشر دل على التمام
واذا وعد خير من التسديس فاذا صار الى التربيع دل على التمام
وكذلك اذا وعد وهو في التثليث فاذا صار الى وتد الطالع او وسط السماء دل على التمام
وكذلك اذا وعد الكواكب شرا من تربيع فاذا صار الى المقابلة انجز ذلك الشر
وكذلك اذا صار مغربا فصار الى درجة الشمس دل على تمام الخير والشر الذي دل عليه
واذا وعد وهو في وضيعته فاذا صارالى شرفه انجز وعده
واذا كان في بيته محترقا فاذا قوي في التشريق قضيت الحاجة
واذا كان مغربا في بيته في وتد فاذا شرق انجز وعده والكوكب البطيء يؤخر عدته سيما ان كان ذلك في بيوت زحل والمشتري
والنظر من التربيع والمقابلة يدل على اتصال الخصومة وفساد الامر
ونظر المقابلة يدل على المنازعة والمكاشفة ومقابلة القمر والشمس دليل على المضادة والخصومة وعلى دحوض حجة اصغرهما سنا
وكون القمر في الدرجات المظلمة التي هي من احدى و20 درجة من الميزان الى 3 درجات من العقرب فان ذلك دليل فساد الامر والظلمة فيه سيما في مسايل التزويج والسفر والبيع والشري وكون القمر في الطريقة المحرقة التي هي وسط الفلك وذلك اذا لم يكن شماليا ولا جنوبيا وكان في راس اوجه فذلك دليل على فساد الامر
وخلا ء السير القمري دليل على القمر دليل على الفراغ والبطالة ولا يسمي الكوكب منحوسا حتى يلقي النحس الشعاع على حدة فاذا جاوزه بمقدار درجة تامة ادخل الروعاة ولم يقدر على اكثر من ذلك كذلك السعود تطمع ولا يتم هذا الامر هذا في النظر فاما في المقارنة فانه يفسد حتى يجوزه بمقدار نصف جرمه
والنحوس يعطي الولاية والسلطان واذا وليت ذلك في الفلك فان كان الاتصال بها من وتد دلت على الشر في ذلك العمل
وان كانت من تثليث او تسديس دلت على السلامة
والنيّران اذا طلعا على امر كشفاه واظهراه وكلما نظر الى الطالع او نظر احدهما الى صاحبه من تثليث دلا على وجود كل شيء
وكذلك اذا نظر القمر الى رب بيته
باب الحكم على الحوايج الكلية بمعرفة يكون ام لا يكون
انظر في ابتداء معرفة اسباب المسايل اذا احصيت شهادات الكواكب التي قدمت ذكرها اول الكتاب الى جميع الوجوه الدالة على الاكوان وانساب الفساد التي هي احدى وعشرين وجها ثم اطلب الخمسة الحالات المطلوبة عند الفلاسفة ولها يكون او لا يكون
الثاني اذا كان فكله يكون ام بعضه ام ثلثه ام نصفه ام ربعه
الثالث ما قدر المشي واي شيء عليه
الرابع ان كان فباي سبب يكون فان فسد فباي سبب يفسد
الخامس ان كان فالى كم يكون فاذا بالنظر الى دليل الطالع المزاعم في الهيلاجات الخمسة فان كان كوكبين فاقواهما واجودهما موضعا فانظر اليه والى القمر فاستبدل بالاقوى منهما ثم انظر الى دليل الحاجة واحد اكان ام اثنين على قدر قسمة بيت الحاجة فان اتصل به الاقوى منهما كانت الحاجة ان كان من تربيع او مقابلة فبعد عسر وان كان من تثليث او تسديس ففي سهولة وذلك ان لم يكن منحسة
فان اتصل رب الحاجة برب الطالع او نقل كوكب خفيف بينهما النور او جمعه كان الدليل في موضع الحاجة او موضع صاحب الحاجة او كان صاحب الحاجة في الطالع وليس الطالع له هبوط ولا يحترق فيه او اتصل القمر او رب الطالع بنجم في موضع الحاجة او كان صاحب الحاجة في الطالع وليس الطالع له هبوط ولا يحترق فيه او اتصل القمر او رب الطالع بنجم في موضع الحاجة وكذلك النجم في ذلك المكان له مزاعمه دل على كون الحاجة دلالة الجمع فان جمع كوكب بين نور دليل الحاجة ونور دليل الطالع وكان الجامع في الطالع او وسط السماء او اتصل مع ذلك القمر بدليل الطالع او برب الحاجة دل على كون الحاجة وان لم يتصل القمر باحدهما وكان مقبولا وبريا من النحوس دل على ظفره بالحاجة بمعونة اناس كثيرين فان لم الجامع في هذين المكانين او كان كوكب خفيف لم ينفع جمع النور
واذا كان جامع النور في موضع الحاجة او ينظر الى موضع الحاجة وليس ساقط دل على كون الحاجة وان لم ينظر الى الحاجة لم يقض وان لم يبين الدليلين ما ذكرت من المزاج وكان بينهما قبول ومشاكلة او اقبال فان جميع ذلك دليل الكون دلالة الكون من قبل الكوكب الذي هو من طبع الحاجة
فان لم يكن شيء مما ذكرت بين الدليلين ووجدت الكوكب الذي يشبه طبع الحاجة بمنزلة الشمس في وسط السماء والمريخ في الثالث او التاسع والزهرة في السابع وما اشبه هذا ووجدت الكوكب الذي يشبه طبع الحاجة في الطالع بمنزلة المشتري في مسايل المال والزهرة في مسايل النساء والشمس في مسايل السلطان
فان ذلك يدل على كون الحاجة الا ان يكون الكوكب في هبوطه او محترقا في الطالع فان ذلك يدل على الفساد دلالة طالع القمر وامكنية واستعن مع الادلاء بسهم السعادة فانه طالع القمر وثانيه بيت المال وعاشره بيت السلطان فانظر في مواضعه كما ينظر في الطالع في اتصال رب الطالع بارباب البيوت والكواكب اتصال رب الحاجة بنجم في الطالع
فاذا اتصل رب الحاجة بنجم في الطالع ولذلك الكوكب في الطالع مزاعمة قوية دل على كون الحاجة الا ان يكون نحسا غير قابل او سعدا منحوسا او مغرورا او راجعا او محترقا او مقطوع النور غير مقبول
واذا اتصل رب الطالع والقمر بكوكب في هبوط انفسهما فيدل على سوء تدبير صاحب المسالة فيما يراد ان يعمل به كون رب الحاجة نحسا
فاذا كان رب الحاجة نحسا او اتصل به دليل الطالع او القمر من الاوتاد من تربيع او مقابلة وهو لا يقبلهما دل على الشر والبلاء الذي يدخل منهما على صاحبها حتى يتمنى انها لم تكن فاذا اتصل لدليل ورب الطالع في البرج
فان لم يكن للقمر عند ذلك شهادة فسدت الحاجة
وفي الحوايج كلها اذا سلم قابض التدبير من الرجوع والنحوس والاحتراق والسقوط دل على كون الحاجة إلا ان السقوط يعني على كون الحوايج من طبايع الادبار والسفر ونحوه
واذا كان قابل التدبير مع قوته وشهادته منحوسا فانه يدل على الفساد بعد الطمع فيه


شهادة رد النور: فان كانت شهادة الكون من رد النور وكان الكوكب الذي يتصل به الذي رد على النور قويا سليما من المناحس الاربعة التي ذكرت وشهد معه القمر دل على كون الحاجة فان كان قابل التدبير الذي رد النور منحوسا وكان القمر منحوسا فسدت الحاجة لان كل واحد منهما نصف شهادة ولا تكون الحاجة الا بشهادة تامة فان كان الكوكب الذي رد النور قبل النور من رب الطالع او رب الحاجة بالجسد فانه لا يقطعه النظر الا ان يكون النحس يخالطه بجسده فتفسد الحاجة وربما قطع المقابلة والتربيع في الضرر لان الجسد يفسد النور والنور لا يفسد الجسد وخير ما يكون رد النور ان يحمل النور من الجسد ويدفعه الى النور فان حمله من النور ودفعه الى الجسد دل على ضعفه في الابتداء وردات العاقبة نقل نور رب الطالع الى رب الحاجة
فان نقل كوكب نور رب الطالع الى نور رب الحاجة وكان الناقل في الطالع او وسط السماء واتصل مع ذلك القمر برب الطالع او رب الحاجة دل على قضائها
وان لم يتصل القمر باحدهما وكان مقبولا او بريئا من المناحس دل على كون الحاجة بطلب وعناء ومعونة اناس كثيرين فان لم يكن ناقل النور في هذين المكانين كان اضعف للحاجة واجدر ان تنتقص بعد الطمع او نقصان فيها وكلما كان النقل من صاحب الطالع الى صاحب الحاجة كان ذلك في طلب وعناء وتعب وجهد ومشقة نقل نور الحاجة الى رب الطالع فان كان الناقل ينقل نور رب الحاجة الى دليل الطالع او ربه اتاه سبب الى الوصلة بتمام الحاجة ويكون سرعة ذلك وتاخير وصلاح ذلك وسهولته على قدر مكان الناقل وحسن مكان صاحب الحاجة وصاحب الطالع وقوتهم وسعادتهم

دلالة سرعة الحاجة وابطائها
معرفة سرعة ذلك وتاخير ان ينظرلناقل النور فان كان الناقل القمر وهو مسعود وكان الناقل في الاماكن الخفيفة ونظر من تثليث او تسديس وكان صاحبه سريع السير ناظر اليه دل على كون الحاجة سريعا عاجلا فان كان الناقل عطارد وهو قوي سريع الحساب كان ذلك ايضا سريعا وعلى حسب النظر وحسن موقع صاحب الطالع تكون السرعة
وان كان الناقل الزهرة وهي على صفة ما ذكرنا كان ذلك ايضا سريعا وان كان الناقل من الكواكب العلوية من برج يقبله دل على التاخير سيما ان كان الكوكب بطيئا في سيره
وكذلك اذا كان القمر وشهدة الشمس وصاحب الطالع او صاحب الحاجة والكوكب الناقل يتصلون بزحل ولا سيما من وتد كان في الحاجة تاخير باذن الله

واعلم ان للقمر في الوقت دلالة عجيبة فانه لا يحل في مكان من الامكنة التي اليها حاجتك الا احدث في ذلك الوقت ما يشاكل ذلك البيت فان تاخر عن تلك الساعة فعند اتصاله بصاحب بيته وان تاخر فعند مجامعته صاحب بيته يكون ذلك وان كانت الحاجة مما لا تنتظر عاجلا فانه على حال يكون منه ذكر واذا نقل القمر نور كوكب الى رب الطالع فانظر المقبول منه أي كوكب هو وما حاله فان الامر ياتيه على حسب حال الكوكب المنقول منه وربما لم ينقل القمر في برجه الذي هو فيه ولا من البرج الثاني منه فيكون في الامر تاخير وينتقل امر الرجل من حال الى حال او لا يكون قضاء الحاجة في الامر التي هو فيها حتى يزول عنها الى غيرها ويكون انتقاله على انتقال القمر واحوال القمر وما ينقل الى رب الطالع حتى يجامعه فتقفد ذلك وتفقد حال رب الطالع الى ان يعود القمر الى درجته فانه لا يخفي عليك الوقت
دلالة كون احد الدليلين راجعا اذا كان رب الحاجة نحسا مستقيما ورب الطالع راجعا واتصلا قضيت الحاجة ولكن صاحب الحاجة يكون كارها وان كان رب الحاجة هو الراجع لم يدل على كون الحاجة الا بقوة من القمر لانه يدل على العسر والالتواء رب الطالع ورب الحاجة واحد او اذا كان صاحب الطالع ورب الحاجة واحد فان كان مقبولا بريا من النحوس قضيت الحاجة
وان كان غير ذلك فسدت الحاجة فانظر للنحس المفسد اين هو فان الفساد ياتي من جوهر ذلك البيت او من جوهر بيت النحس الذي ينظر اليه تفصيل دلائل الاقبال والادبار اذا كان اتصال رب الطالع او القمر برب الحاجة من الاوتاد والتوالي والمسئلة عن سلطان او نحوه لم يكن باذن الله

دلائل الاقبال
فان كانت المسئلة عن بعض من ينساق اليه ويرجى نفعه ويحمد عليه فانظر الى ارباب بيوت النيرين والطالع فان وجدتهما في الاوتاد وما بينهما مسعودة نقية من النحوس دل على كون الامر وبلوغ غايته
وان كانت المسيلة عن امر الشر والمكروه والخوف ووقوعه ووجدتها زائلة عن الاوتاد خلاف ما ذكرت في الباب الاول دل على الانتقاض ذلك المكروه المخوف وانه لا يكون وان كان وقع زال سريعا وانتقض ولم يثبت وان رايت ارباب بيوت النيرين والطالع في الاوتاد سيما اذا كانت تلك الاوتاد التي ذكرت لك نحوسا دل على كون ذلك الشر وثباته وتطاوله وفي مسايل الخير المحمودة المرجو او وقوعهما ان كان ارباب النيرين والطالع زايلة عن الاوتاد والتوالي وهن منحوسة دل على فساد ذلك الخير وزواله الى الشر
وقال بعض الحكماء انظر في جميع المسايل الخير والشر الى ارباب بيوت النيرين فان كن سعودا وهن في الاوتاد دل على ذلك الخير وثباته وان كانت كذلك وهي نحوس دل على كون الشر المسؤؤل وثباته وان كانت هذه الارباب زائلة عن الاوتاد وهن في بروج منقلبة دل على الزوال ماسألت عنه وانتقاضه ويدل مع ذلك على انتقال الشر الى الخير والخير الى الشر بإذن الله تعالى

شهادة ارباب بيوت النيرين
دائمااستشهد ارباب بيوت الشمس والقمر والطالع في جميع الحوايج فإنها أدلة على أصول الأمور المسؤول عنها
فإذا اتصل رب الطالع برب الحاجة من موضع قوي والشمس والقمر ناظرين الى رب الطالع دل على كون الحاجة بطلب جميل وسهولة وتكون المنفعة منه على قدر رقوته وحسن موضعه
وان اتصل رب الحاجة برب الطالع وكان انضاله من موضع جيد وكان صاحب الحاجة مسؤلا وصاحب الطالع قويا متمكنا تنظر اليه النيرين دل على كون الحاجة من غير طلب ولا تعب ولا نصب على أكثر مما يؤمل في سهوله وعلى أحسن مايكون بإذن الله تعالى
وتفقد عطارد وحاله في جميع المسائل فإنه الدليل الأكبر وله قوة زائدة وفي نقله نور النور المنحوس الى الكواكب وانصرافه عن النحوس من الفساد ماهو أصعب من دلالة القمر بمثل ذلك لاأنه أوضح دلالة على القمر لقرب فلكه من الأرض وسرعة تنقله واختلاف حاله والذي يعرض له عند نقلته من الشعاع في الفصلين
فإنه اذا كان في وقت الانقلابين مبرزا ظاهرا كان قويا في تلك السنة وكان الكوكب الذي يدفع اليه التدبير ان قبله واليا مسلطنا فإذا اتصل به في وقت مسيلة أو تحويل سنة مولود نال صالحب المسيلة منزلة من الملك وشرفا وزيادة في ماله وقدره
وكذلك اذا استولت عليه النحوس وكان معها او محترقا في هذين الفصلين يدفع تدبير الى نحس دل في التحاويل والمسائل على خلاف ذلك
فاذا كانت السعود تسعده كان اكثر لسعادته باذن الله تعالى

معرفة مقدار ما يكون من الحاجة وما لا يكون
اعلم ان شهادة الكواكب المطلوبة لقضاء الحوايج 3 شهادات وهي رب الطالع والقمر وصاحب الحاجة
فاذا اتصل دليلان وسلم احدهما ظفر السائل بثلث الحاجة وان كانت شهادتين وهو سلا مة الدليلين ظفر بثلثي ما طلب فان اجتمعت الشهادات كلها ظفر بكل الحاجة المطلوبة وان كن مقبولات والذي يقبلها مقبول دل على الزيادة على طلب
واما الشهادات الثلاث فهو الاتصال والنظر والقبول كل واحد منهما يوجب ثلثا من الحاجة فاذا اجتمعت تمت الحاجة باذن الله تعالى

واجود ما يكون في قضاء الحوايج اذا اتفق رب الحاجة ان يكون من طبع الحاجة مثل المشتري في مسيلة المال والشمس في مسيلة السلطان والزهرة في مسايل النساء ونحو ذلك فان ذلك يدل على رفعة تلك وشهر ما كان فيها دلالة القمر اذا كان جيد الموضع فاسد دل على فساد الحاجة وكذلك اذا اتصل رب الحاجة برب الطالع واشد له ان يكونا فاسدين وساقطين عن الاوتاد واذا كان القمر ساقطا ولا يلي وتد من الطالع دل على التعويق ونقصان الحاجة ومتى فسد القمر افسد الحاجة الا ان يسقط عن الطالع وان كان القمر مقبولا في موضع جيد من الطالع والذي يقبله يرى من النحوس وهو من الطالع في موضع جيد فلا يطلب معه شهادة الطالع

شرح دلالات القمر
اعلم ان القمر شريك رب الطالع في الامور المبتدا بها في المسائل وفي المسائل والحوايج فاذا كان للقمر نصيب في الطالع وكان الطالع برج انثى ما خلا السنبلة والجدي او كانت المسيلة بالليل او كان القمر في وتد او كان له شركه قوية في بيت الحاجة وصاحبها فان نحس القمر من احتراق او نحس او كوكب راجع نقص الحاجة
وان لم يكن للقمر في الطالع وبيت الحاجة نسبه ولاحظ ولم تكن المسيلة وابتداء العمل ليلا ثم قس تمت الحاجة بعد نقصان
فاذا اردت علم مبلغ ذلك النقص فانظر الى القمر ومزاعيمه وموضعه فان كان كثير المزامة في الطالع ورب الطالع وبيت الحاجة ورب الحاجة وكان فساده في وتد فسدت الحاجة كلها فاذا استوت شهادته ومزاعمته مع رب الطالع وكانا سواء ثم فسد القمر فسد نصف الحاجة هذا اذا كان الفساد في الاوتاد وربما اكثر من النصف وان كان فساده فيما يلي الاوتاد فسد ثلث الحاجة وان كان فساده وهو ساقط فسد دون الثلث كالسدس وما شاكله وقال بعض الحكماء ممن يوثق بقوله اذا فسد القمر في الاوتاد ذهب من الحاجة الثلثان وفيما يلي الاوتاد والنصف في السواقط الثلث وكذلك رب الطالع

دلالة فساد دليل الطالع فاما الدليل فانه اذا فسد في وتد فسد كل الحاجة وفيما يلي الاوتاد نصف الحاجة وفي السواقط ثلث الحاجة والقول في صاحب الطالع اذا فسد وصلح القمر مثل ما قلنا في القمر وقال بعض الفلاسفة وهو اشبه الاقاويل بالصواب ان المبتز اذا فسد في الاوتاد ذهبت الحاجة وفيما يلي الاوتاد الثلث وفي السواقط السدس قاس ذلك على قولهم
في المال والمواليد ان رب المثلثة الاولى للشمس يدبر نصف العمر
والثاني نصف العمر والثالث سدس العمر
سقوط رب بيت القمر عنه اذا كان دليل الحاجة والطالع والقمر وينظر اليه صاحب بيته لم يتم الحاجة دفع الكوكب لسقوطه اعلم ان الكوكب الدافع اذا كان في سقوط نفسه فقد نقل الى القابل هبوط نفسه
واذا كان في هبوط القابل وكذلك هو في الغرابة وفي الشرف وفي السقوط سقوط رب الحاجة عن مكانه وفساده رب الحاجة اذا سقط عن موضعه او كان راجعا او فاسد دل على قلت منفعة تلك الحاجة وقلت بقائها في يد السايل

صفة الكوكب العارض في بيت الحاجة
اعلم ان الكوكب العارض في بيت الحاجة اذا كان له ادنى مزاعمة كان احق بالنظر منه من النظر من صاحب البيت او الشرف الغايب عن بيت الحاجة سيما ان كان ذلك الكوكب العارض في بيت الحاجة من طباع الحاجة كالمشتري للمال والزهرة للنساء دلالة قوة السعود والنحوس في المسالة اذا قويت للسعود والنحوس في مسالة فالعاقبة الى الاقوى منهما ان كان السعد اقوى عسرت الحاجة ثم كانت بعد اياس وان كان النحس اقوى طبع صاحبها فيها ثم تنتقص فلا تكون

حال الكوكب المتصل ربه في البرج الثاني
اذا كان الكوكبان يتصلان وليس يلحق احدهما الاخر في برجه فان ادركه في برج اخر ولم يتصل بغيره كان قضاء الحاجة واتصل بجسده بغيره ثم اتصل به بعد ذلك لم يقض الحاجة الا ان يكون اتصال بغيره بالنور واتصاله بعده برب الحاجة بالجسد فان ذلك لا يضره لان الجسد يقطع والنور لا يقطع الجسد والنظر يقطع ويفسد الحاجة رجوع الكوكب الذي بين كوكبين واتصاله بالاول
اذا كان الكوكب بين كوكبين فرجع الى الاول قبل ان يلحق المتاخر وهو متصل بالذي يرجع اليه فهو الكوكب الذي بعد الحاجة ان كانا مقبولين وان كان من نحو الاتصال والمنقول اليه واعد الحاجة وان كان من نحو الجمع فالجمع واعد للحاجة فالراجع لا يقبل والنحس من التربيع والمقابلة لا يقبل
كون المشتري مع الشمس
اذا كان المشتري مع الشمس في برج واحد رجع الابتزاز الى الشمس تاخذ قوة الكواكب لقبولها نورة عن الارض فجوهر الكوكب ينتقل في جوهر الشمس الا ان يكون صحيحا لانه عند ذلك ياخذ القوة من جسد الشمس الكوكب الذي قد ضرب بجرمه على كوكب في البرج الثاني اذا كان الكوكب في برج وقد ضرب بنوره على درجة كوكب اخر في البرج الثاني منه ولحقه في البرج الثاني من غير ان يتصل بكوكب قبله دل على كون الحاجة فان على اختلاف البرجين اذا لم يكن ضرب النور على درجته يمنع الحاجة
فاذا اتصل القمر بنحس وسعد وهما في درجة واحدة فانظر الى احق الكوكبين بموضع القمر فاعطه الاتصال الاول ثم الاخر بعد ذلك
فان وجدت الدليل قد اتصل بنجم واتصاله به فانظر للحاجة من الاتصال الاخر كون الكوكب او الطالع في درجة الثلاثين القمر والطالع وساير الكواكب اذا طعن في الدرجة الثلاثين فقد ذهبت قوته من ذلك البرج والبرج الثاني جميعا واشرك ربي البرجين جميعا في الدلالة وان كانت الدرجة التاسعة والعشرين فلا انقسام مكان من بيتين اذا انقسم موضع الحاجة من برجين فاقواهما الاول
فاذا كانت الاول اكثر فان كانت درجات الداخلة في قسمة الحاجة اكثر فصاحب الثاني في القوة مثل الاول
فان كانت درجات الثاني اقل فلا تعبا به والنحس اذا اعطي من تربيع او مقابلة نكد وافسد عاقبته وان يكون هذا الدافع خير من ان يكون هو المدفوع اليه كون النحوس في الاوتاد اذا كانت النحوس في الطالع في الطلوع او مقارنة لدرجة الطالع دلت على منع الحاجة قبل وكذلك تعمل في ساير الاوتاد اذا كانت في درجة الوتد او في حده وهي اكبر درجات فانها ردية في جميع ما يطلب من مال او سلطان او صداقة او شيء من وجوه المنافع واللون والاقبال الا ان تكون المسئلة عن الشر والعداوات والفساد فانه يدل على النفاد فيها وقال بعض اهل التجارب ان النحوس التي تكون في الاوتاد سيما المريخ في النهار وزحل بالليل فانها تنقص الحاجة وتدخل عليها الضرر والنقيصة مثل جز من اجز الحاجة كالربع وما يشاكل الربع العالم الموثوق برايه
ان النحوس تدخل الاهوال والنصب والتعقيد ولا تنقص من الحاجة اشياء منحسة القمر في الاوتاد اعلم ان القمر اذا انتحس في الاوتاد دل على المضرة والفساد وعلى النقص في الحاجة على ما قدمت ذكره وربما دل على عظم البلية فيها بقدر نحوسته فاذا انتحس مع ذلك الطالع دل على العطب والموت بسبب ذلك
واذا وجدت الكوكب الذي يقبل القمر راجعا واتصل رب الطالع ورب الحاجة دل على كون الحاجة وكذلك يدل على قبول رب الحاجة وان لم يكن شهادة رب الطالع فسدت الحاجة بعد استقامتها الاتصال القمر بالنجم الراجع وان اتصل القمر بالشمس من شرفها او بيتها بنحس لا يقبلها واخبثه من وتد فسدت الحاجة بعد الطمع فيها الشمس
اذا اتصلت برب الطالع دلت على قوة الحاجة الا ان نحس رب الطالع اخبث القبول المقابلة فانه ينقص نصف الشهادة
الطوالع الموهوية لدلالة القمر
اعلم ان القمر اقوى في الدلالة الا ان يكون الطالع الاسد او الدلو او الجوزاء او القوس فان اربابها ينقصون من القمر واضعف ما يكون القمر في الاسد والدلو لقوة اصحابها فيها فان قبول القمر في طلوعها لا ينفع اذا كان الذي يقبله راجعا وافسد رب الطالع فان كان اصحاب هذه البروج ساقطة لا ينظر الى طالعها فان القمر ينقص ويزيد فلا يعدلن به يشا الدليل اذا كان بينه وبين رب الحاجة كوكب اخر وكانا جميعا متصلين برب الحاجة قضيت الحاجة ان كان للكوكب الحايل بينهما في الطالع شهادة معرفة من يجري على يده قضاء الحاجة
قال العلماء انك تعرف الشيء من جوهر الكوكب الدافع وجوهر المكان الذي فيه دلالة له مثاله ان القمر اذا اتصل بالمشتري والمشتري في وسط السماء في العقرب فجوهر المكان السلطان والبرج الذي هو فيه طبيعة المريخ وهو العقرب وللمشتري في الفلك الحوت الذي هو بيت المال وهو ناظر اليه ولا ينظر الى القوس فالدلالة لجوهر الحوت ومكانه من الفلك وجوهر المشتري يدل على الاشراف فنقول هذا الشيء يقع على يد راس من رؤساء الاجناد والاغنياء فذكرنا المريخ الذي هو رب بيت العقرب الدال على الرياسة وادخلنا معه المشتري الدال على الصلاح والغناء فاعلم ذلك

والسبب ايضا اذا اردت ان تعلم من أي شيء فانما يكون من اربعة اوجه
اولها من المتصل به مبمنزلة صاحب الحاجة يتصل بكوكب يدل على كون صاحب الطالع كان هو او غيره فنقول السبب من الكوكب الذي دل على الكون فان خالف فهو المتصل بذلك الكوكب

والوجه الثاني اذا كان من مزاج الجمع نقول من طبيعة الجامع ومكانه فان خالف فمن جوهر الدافعين
والوجه الثالث من مزاج النقل ينظر الى الناقل وما جوهره واين موضعه فنقول من الناقل وربما قلنا من جوهر الكوكب المنقول اليه ومكانه
والوجه الرابع اذا كان الكوكبان متشاكلين قلنا من جوهر الاقوى ومكانه على ما ينسب له من موضعه من الفلك وجوهر بيته وجوهرية رب بيته ومن بيته الذي ينظر اليه ان شاء الله تعالى فان اردت ان تعلم كم يكون مكث الامر سلطان كان او تزويجا يصير اليه الرجل
فانظر الى الكوكب المبتز على الشمس وعلى الطالع وصاحب الحاجة والقمر اين موضعه وما قدر قوته فقل على قدر ذلك سنينا او شهورا او اياما وعلى قدر ما يتم صاحب الطالع وصاحب الحاجة بالانتقال وبالشعاع سنين او شهور اذا كان قبول وان لم يكن قبول وكان الكوكب المتصل به الكوكب ملائما له ويكون الدليل في البروج الثابتة فانها تثبت الشيء فيكون الوقت مثل الاجزاء التي بينهما سنينا او شهورا او اياما

باب النظر في الحاجة المبهمة تكون ام لا
انظر في ذلك الى الشمس والقمر والطالع وسهم السعادة فان نظروا اليها جميعا اربابها دل على قضاء الحاجة وان نظر اثنان منها ولم ينظر اثنان فانظر الى الاثنين اقوى فهو الغالب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المدير
مدير الاداره
مدير الاداره
avatar

الكلب
عدد المساهمات : 404
نقاط : 1069
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 06/07/2012
العمر : 48

مُساهمةموضوع: شكر و تقدير   الأحد ديسمبر 02, 2012 12:22 pm

مجهود طيب و موضوع شيق بارك الله تعالى فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://raaed.ahlamontada.com
 
مفاتيح المسائل وأسرارها كما نصّها القدماء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئة الأولى :: تحليل الهيئه الفلكيه=تحليل الهيئة قواعد تحليل الهيئة منهجية تحليل الهيئة الكواكب في البروج الشمس في البروج القمر في البروج عطارد في البروج الزهرة في :: الكشف للسائل في المسائل تنجيم الساعي-
انتقل الى: